طفل لاجئ يبلغ ينتحر في مخيم للاجئين في فيينا

تاريخ: 
نوفمبر, 2017
بلد: 
النمسا

انتحر طفل أفغاني يبلغ من العمر 11 عاما في مخيم للاجئين بفيينا، دون أن يعرف السبب الحقيقي وراء هذا الانتحار.
وكان الطفل الذي لم يعلن عن اسمه قد تعهد برعاية أشقائه الستة، وفقد حياته بعد يوم من نقله إلى المستشفى بعد محاولة انتحارية.
وأوضح مراجع الحسابات العام، غينتر كريوتر، أنه سيتم فتح تحقيق في مزاعم تقول إن المسؤولين في المخيم كانوا على علم بالوضع ولكن لم يقدموا مساعدة. ووفقاً لتقرير إعلامي نمساوي، فقد زعم أن الطفل قد انتحر نتيجة للاكتئاب.
في حين يقول إن المسؤولين في المخيم لم يتخذوا تدابير عندما تعرفوا على حال الأسرة، وأن ذلك سيكشف من خلال تعميق التحقيق في الأيام المقبلة.

ويشير المسؤولون إلى زيادة حالات انتحار الأطفال اللاجئين في الأسابيع الأخيرة. وتؤكد جماعات حقوق الإنسان -التي تتهم الحكومات بعدم اتخاذ تدابير وقائية- أن الأطفال الذين لا يستطيعون دفع تكاليف معيشتهم لصغر سنهم يعمدون على إصابة أنفسهم أو الانتحار.

http://www.perspektif.eu/2017/11/20/muelteci-cocuk-intihar-etti/